معلومات حول شجرة المانجروف وطريقة زراعتها

معلومات حول شجرة المانجروف وطريقة زراعتها

ان شجرة المانجروف هى فى الحقيقة تتكون من شجرة او اشجار صغيرة فهى تنمو فى المياه المالحة الساحلية او من الممكن ان تنمو فى الاماكن القليلة الملوحة وتجد اشجار المانجروف على طول السواحل الاستوائية وشبه الاستوائية تحديداً فى مناطق المد والجذر

نبذة عن شجرة المانجروف

  • تتحمل وبقوة اشجار المانجروف الملوحة وبشكل كبير
  • يطلق عليها النباتات الملحية
  • تتكيف مع الحياة وذلك فى الظروف الساحلية القاسية للغاية
  • تمتلك ايضا ترشيح للملح معقد جدا وذلك للتعامل مع الغمر عن طريق المياه المالحة وعمل الامواج
  • تتكيف ايضا مع ظروف الاكسجين القليل فى الطين المشبع بالمياه بالكامل
  • تتراوح الظروف الملحية والتى تتحملها المانجروف المختلفة المياه قليلة الملوحة وذلك عبر مياه البحر النقية
  • ويصل ارتفاع اشجار المنجاروف الى حوالى 9 امتار والاوراق تكون بيضاوية ومتقابلة وذات حواف ناعمة للغاية
  • سميكة ولها اسطح من الجلد وتوضع على سيقان قصيرة طولها حوالى 12 سم
  • الزهرو صفراء شاحبة اما الثمار مرتبطة بالفرع الام
  • ينبثق البذرة بشكلها الطويل وتنمو بسرعة لأسفل وعندما تسقط الثمار على الارض يكون شكلها كما هو
  • الجذر الصغير يجب ان يكون فى الموضح الصحيح وذلك ليتم دفعه فى الطين
  • وهنا يصبح النبات متجذرا بشكل او بأخر فقد ينمو الجذر الصغير الى اطوال كبيرة بحيث يصبح ثاب فى الطين قبل ان تنفصل الثمرة عن الشجرة الام
  • تنمو شجرة المانجروف السوداء فى ارتفاع متوسط وذلك بطول من 18 لحوالى 21 متر ويبلغ طوق الاوراق حوالى 7 سم فهى متقابلة ومستطيلة السطح العلوى يكون اخضر لامع والسطح السفلى ابيض او رمادى اما الزهور البيضاء غير ظاهرة وتمتلك رائحة قوية تجذب العسل لكثرة رحيقها

اهمية شجرة المانجروف

  • تعتبر اشجار المانجروف احد اهم الاشجار التى لا غنى عنها فى البيئة وخصيصاً فى البيئة الساحلية
  • فهى حاجز ما بين المجتمع البحرى والبرى وتحمى الشواطئ من اضرار الرياح والفياضانات والامواج
  • تعمل غابات المانجروف على تحسين جودة المياه عن طريق انها تقوم بتصفية المياه وازالة الملوثات منها وحبس الرواسب فى الارض وتقلل من تأكل السواحل
  • اما من ناحية الفوائد البيئية فانها توفر موطن لمجموعة كبيرة ومتنوعة من الكائنات الارضية
  • تعتمد العديد من الاسماك والمحار الساحلية والبحرية على اشجاص المانجروف كمناطق مميزة للها تساعدها على التفريخ والتكاثر ايضا وذلك لانها تتحمل بشكل كبير نسبة الملوحة
  • وغالبا ما تكون اشجار المانجروف بين الانواع الاولى التى استعمرت الطين والشواطئ الرملية والتى غمرتها مياه البحر
  • ولكن الزيادة فى التمنية الساحلية وتغيير استخدام الاراضى ادت الى انخفاض اعدادها بشكل كبير حول العالم وللاسف
  • لها شكل مميز وجميل وتتميز بقوة اوراقها وانها تعمل كمصد وخط اول للدفاع ضد اخطار الرياح والفياضانات بشكل كبير للغاية ولذلك تتهافت على زراعة هذه الشجرة العديد من الدول التى تصاب بأضرار كببرة جراء السيول والامطار والفيضانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *