شركة تايلاندية بإدارة عربية تقدم خدمة تصدير الاشجار حسب المقاسات والاعداد المطلوبة بحودة عالية واسعار مناسبة شامله الشحن والجمرك وصولا الى باب المشتري

0066890000589 info@29.co.th

شجرة اللوز البجلي Terminalia catappa

شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي من أهم الأشجار التي يحرص الكثيرون زراعتها، فمن الرائع أن تمتلك شجرة لوز في حديقة منزلك، خاصةً وأن تلك الشجرة ثمارها طيبة، ولذيذة الطعم عندما تنضج، بالإضافة إلى كونها تمنحك مساحة ظل جيدة، لكن من أهم عيوبها أنها تحتاج وقت طويل لتنمو، قد تنتظر عشرة أعوام كاملة لتحصل على ثمارها، لكن على الرغم من هذا فإنها تستحق الانتظار بالفعل.

شجرة اللوز البجلي Terminalia catappa

شجرة اللوز البجلي Terminalia catappa

موطن شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي

إن شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي موطنها المناطق الاستوائية، والمدارية، وهي من الأشجار التي يصلح تناول ثمارها، وهي من النوع الذي يتساقط أوراقه في العام مرتين، سُميت باللوز الهندي، لأن ثمارها لها طعم اللوز.

والشجرة تنتشرفي عدة بلاد جوها حار، لأنها لا تتحمل الأجواء الباردة، فكلما انخفضت درجة الحرارة في الجو كلما تعرضت للموت.

وكذلك في المناطق المعتدلة الطقس نسبيًا، مثل الدول المطلة على البحر الأبيض المتوسط، فمناخها يناسب زراعة تلك الشجرة.

أما عن أهميتها، فهي تتلخص في احتوائها على كثير من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الإنسان، مثل: المغنسيوم، والكالسيوم، والفسفور، والحديد أيضًا.

الأماكن التي يفضل زراعة الشجرة بها:

  • الحدائق العامة.
  • المنتزهات الخاصة.
  • مناطق انتظار المشاه.
  • الزراعة الخطية.
  • حدائق المنازل الخاصة.
  • مدرأة الجرة.
  • مزرعة في وادي.
  • المناطق الحضرية.
فوائد شجرة اللوز البجلي Terminalia catappa

فوائد شجرة اللوز البجلي Terminalia catappa

وصف شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي

بالنسبة لمواصفات شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي فهي شجرة يتم الاهتمام بزراعتها في المناطق المدارية، لكنها لا تتحمل أبدًا رطوبة الجو، وقد يصل طولها لـ 20 متر، أما بقية تفاصيليها فهي كالآتي:

  • تلك الشجرة غير دائمة الخضرة، لأن أوراقها تتساقط كمعظم الأشجار الأخرى.
  • اللحاء: لونه رمادي يميل للبني، ويلاحظ الرائي أن به شق طولي.
  • الجذور: من النوع الليفي، ولا تنزل رأسيًا في باطن الأرض، بل تنمو بشكل عرضي قريبًا من القشرة الأرضية.
  • الأفرع: تنمو بشكل أفقي، وهذا يجعلها تشمل مساحة جيدة بظلها.
  • الأوراق: كبيرة الحجم، تتخذ الشكل البيضاوي، وطول الورق الواحدة يصل إلى 25سم، بينما عرضها قُدر بـ 15سم، أما لونها فأخضر داكن، تكسوه لمعة لطيفة، وتتصف بأنها جلدية.
  • الأزهار: لونها أبيض لطيف يميل للأخضر، رائحتها غير مستحبة، وهي غير جميلة بشكل عام لتجذب نظرك إليها، لكنها تحمل سنابل.
  • الثمار: تتميز الثمار الناضجة منها باللون الأحمر، وهي تصلح للأكل، أما نكهتها فتميل لطعم اللوز المعروف، وتلك الثمار معروفة في المملكة باسم “الغضاريف”.

 

زراعة شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي

ذكرنا سابقًا أن شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي تتطلب مناخ بعينه، وتحتاج عناية دقيقة، وفائقة كما سنخبركم بعد قليل، لكننا الآن سنتحدث عن أهم الخطوات اللازمة لزراعتها، والأمر يتم كالآتي:

  • راعي أن تختار لها تربة خفيفة جيدة التصريف، لأن شجرة اللوز البجلي تفضل التربة الرملية، والطينية، على أن يكون عمق التربة جيد وجاف.
  • تستطيع الشجرة مجابهة الجفاف، وتستطيع النمو والإثمار في نوعية التربة الجافة مدة كبيرة، لكن هذا سيؤثر فيما بعد على الإنتاج، لأنه سوف ينخفض.
  • أما عن طرق زراعتها فهي كالمعتاد، أما بالبذور، وأما باستخدم شتلة من شجرة مثمرة، وكلاهما يتم كالآتي:

الإكثار بالبذور

  • راعي أن تختار بذورًا طازجة، والتي تستخرج من باطن الثمرة.
  • فبعد تناول الثمرة، قم بفتح لبها، ستجد بداخلها بذرة صغيرة تشبه اللوز، قم بأخذها بعناية، وضعها في منديل ورقي ليومين.
  • ثم قم بزراعتها في أصيص معد مسبقًا لها.
  • لا تنقلها للتربة إلا بعد أن تتأكد أنها باتت أقوى، واختر لها مكان تسطع فيه أشعة الشمس، وتجنب الأماكن الظليلة.
  • وتأكد تمامًا أن التربة قادرة على تصريف المياه، حتى لا تتجمع أسفل الشجرة، وتتسبب في عفن جذورها، وإصابتها بالأمراض، فتذبل وتموت.

الإكثار بالشتلة

  • هي طريقة مفضلة لزراعة اللوز الجبلي أكثر من طريقة البذور، لكنها تحتاج منك اختيار شتلة طازجة غير ذابلة.
  • يشترط أن يتم اقتصاص هذا الجزء المراد زراعته، بطريقة صحيحة.
  • التوقيت المناسب لزراعة الشتلة هو الشتاء، وإن كنت ستزرع منها عدة شتلات في مكان واحد، راعي أن تجعل مسافة بين الشتلة والأخرى نحو 5,5 متر، كي لا تتشابك أفرع الأشجار عند النمو بعد ذلك.
  • يجب أن تكون الحفرة التي سيزرع فيها الشتلة حجمها 45×45 سم، بينما العمق يكون على مسافة 60 سم.
  • اضغط برفق على الشتلة بعد وضعها في الحفرة ليتم تثبيتها، ثم ضع قليل من السماد عند قاعدتها.

كمية السماد الصحيحة

  • وقد أعلن المزراعين المهرة، أن معدل 150 جم نيتروجين يناسب كل شجرة أثناء عامها الثاني أو الثالث بعد إتمام زراعة شتلتها.
  • بينما الأشجار البالغة، فهي تحتاج منك تسميدها بمقدار 3.6 كجم مخلطة من العناصر التالية: فسفور، نيتروجين، بوتاسيوم.
  • ويتم التسميد للشجر الناضج في شهر فبراير أو آخر الربيع.

الري:

عملية الري يظنها البعض سهلة، وتقليدية، لكن ما لا تعرفه أن كل شجرة تسلتزم عدد مرات معينة في الري، بالإضافة لطريقة الري نفسها، لهذا فإن شجرة اللوز البجلي يتم ريها على النحو التالي:

  • في فصلي الصيف والربيع تحتاج اللوز البجلي لري غزير، خاصة في الأماكن المدارية.
  • والإهمال في ريها بالمرات المطلوبة بالأخص قبل الحصاد، سيؤثر سلبًا على الثمار، فينخفض انتاجها بالتبعية.

التقليم:

تلك الشجرة بالتحديد تحتاج منك تقليمها بشكل منتظم، حتى تستطيع السيطرة على حجم الشجرة بالشكل الذي تريده.

وتستطيع إحداث قطع في ساقها الرئيسي من الناحية العلوية حتى تنجح في العثور على نموذج فردي، يمكن زراعته.

زراعة شجرة اللوز البجلي Terminalia catappa

زراعة شجرة اللوز البجلي Terminalia catappa

العناية بـ شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي

في الحقيقة شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي تحتاج رعاية خاصة، كونها تتعرض للإصابة بسهولة، وهي تتطلب منك الإطلاع أولًا على الطرق المثالية للعناية بها، وكيفية حمايتها من الإصابة والأمراض التي قد تصيبها بسهولة.

وهي من أشجار الزينة، لكنها مهددة بمهاجمة الحشرات لها، واليرقات التي تلتصق بالأوراق فتصيبها بآفة زراعية لابد من علاجها سريعًا قبل أن تتسبب للشجرة بأضرار بالغة.

الآفات الزراعية التي تصيب اللوز البجلي

هذه الشجرة معرضة على الدوام للإصابة بالمرض، والآفات الزراعية، سواء كانت بكتيرية أو فطرية، ومثال تلك الأفات والأمراض ما يلي:

1 – حشرات العفص

  • من الأمراض البكتيرية، والتي تتمكن من الوصول للشجرة وإصابتها عن طريق الشقوق التي توجد في اللحاء.
  • ومن علامات هذا المرض ظهور درنات صغيرة، دورها يتلخص في حرمان الشجرة من وصول الغذاء والمياه لأعلى منطقة بها.
  • ومن ثم يتطور الأمر بالتدريج ليصل لبقية أجزائها، فتصبح الشجرة ضعيفة، وانتاجها يكاد لا يذكر.

2 – العث

  • أما هذا النوع من الآفات، فهو يصيب الأجزاء السفلية من أوراقها.
  • ويتسبب هذا المرض في جعل الأوراق الخضراء صفراء ذابلة، ثم تتساقط، ويقل إنتاجها.

3- الذبول الفطري

  • يعرف هذا المرض الفطري باسم فيرتسيليوم، وهو عندما يصيب الشجرة يتلفها.
  • وعلامات الإصابة تظهر في الأفرع العلوية للشجرة، ثم تمتد الإصابة لتصل إلى بقية الأجزاء.
  • ويعتمد هذا المرض على منع وصول الغذاء والماء للشجرة، وبعد فترة من الإصابة، وعدم الاهتمام بعلاجها، تنهار تلك الأفرع بالكامل.
Terminalia catappa

Terminalia catappa

بالنسبة لـ شجرة اللوز البجلي، اللوز الهندي فقد علمنا عنها كثير من المعلومات الخاصة بكيفية العناية بها، وطرق زراعتها، وكيف أنها تختلف بالفعل عن أشجار اللوزالمر الذي يتم استخلاص الزيوت منه، أما تلك الشجرة فهي من أشجار الزينة، بينما ثمارها تصلح للأكل.

تابع ايضا : اللوز الهندي

 

تايلاند اشجار زراعي خدماتنا فيديو اشجار صور اشجار