شركة تايلاندية بإدارة عربية تقدم خدمة تصدير الاشجار حسب المقاسات والاعداد المطلوبة بحودة عالية واسعار مناسبة شامله الشحن والجمرك وصولا الى باب المشتري

0066890000589 info@29.co.th

البلوماريا Plumeria obtusa

البلوماريا Plumeria obtusa تحتفظ هذه الشجرية بأوراقها في المناطق الدافئة المحمية ولكن عادة ما تتساقط الأوراق شتاءا في منطقة الرياض، وأحياناً تموت النباتات مع الصقيع. والموطن الأصيل لهذا النوع هو أمريكا الوسطى في جزر البهاما تحديدا وجزر الأنتيل الصغرى. وحالياً ينتشر بصورة واسعة في المناطق المدارية حيث لا تنخفض درجة الحرارة عن ْ4 م. يمكن أن يصل ارتفاعها الى 8 أمتار واتساع 6 أمتار بسرعة. ويمكن تربيته في شكل نبات ذي ساق واحدة مرتفعة وتحمل تاجاً كبيرالحجم إذا كانت قوة الساق تتحمل وزن التاج. والنبات غير منتظم الشكل ويأخذ التاج في مرحلة النمو النهائية شكل المظلة. والأوراق جلدية قاتمة الخضرة لامعة بيضاوية الشكل، ويصل طولها إلى 25 سم وهي مرتبة حلزونياً حول الأفرع الخضراء. وتظهر الأزهار في الفترة من يونيو وحتى نوفمبر، وهي بيضاء ذات عنق أصفر ولها رائحة قوية وقطرها يصل الى 7 سم.

زراعة البلوماريا Plumeria obtusa

زراعة البلوماريا Plumeria obtusa

ينمو البلوماريا في المواقع التي تتعرض لضوء الشمس الكامل والمناطق شبه الظليلة ويجب حمايته من الرياح القوية الجافة. ورغم أنه نبات من المناطق المدارية الرطبة إال أنه يتحمل انخفاض الرطوبة بصورة جيدة. ولا يتحمل الجفاف لفرتة طويلة وهو حساس لتراكم الماء حول الجذور. وأجود أنواع التربة هو الخصبة الجيدة الصرف ذات المحتوى العالي من المادة العضوية والتي تروى بتكرار. ويمكن إكثاره بالعقل المأخوذة من السيقان اللحمية والتي تجذر بسهولة في خليط من الكومبوست والرمل الخشن. ويفرز النبات سائالً أبيض ساماً يسبب حساسية الجلد. التسميد الجيّد يجعلك تحظى بأزهار متفتحة على ان يكون السماد غنياً بالفوسفور أكثر من الآزوت. فالفوسفور هو الذي سيعين على اكثار الازهار. في الغالب يتم تكثير شجرة البلوماريا، بواسطة القصاصاتأو العقل، و ذلك في الربيع (من فبراير الى مايو)، و يجب ان نترك العقلة تجف قليلاً قبل غرسها (حوالي 10 أيام) . البلوماريا تحتاج إلى أشعة الشمس الساطعة ودرجات الحرارة الدافئة والرطوبة المناسبة لتزدهر، كما أنها بحاجة إلى تربة جيدة التصريف بحيث لا تجف ولا تظل رطبة. فكلما زادت كمية الضوء التي يتلقاها النبات، زادت المياه التي يحتاجها، ولكن الإفراط في الري قد يؤدي إلى تعفّن الجذور وموت النبات. يفضل تقليل الري في منتصف الخريف ويتوقف تمامًا بمجرد دخول النباتات إلى السكون في الشتاء، ويستأنف الري بانتظام مع نشاط النمو في الربيع، كما أن البلوماريا تتأقلم إلى حد ما مع ظروف الملوحة والرياح، بينما لا تتحمل البرد ويجب حمايتها منه. للحصول على أفضل نتائج لنمو الشجرة ، يفضل التخصيب بشكل متكرر خلال موسم النمو كل أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع باستخدام سماد عالي الفسفور لتشجيع الأزهار على النمو، ولا تخصب في أوقات أخرى من العام. لا تتطلب هذه النباتات عادة التقليم، ولكن إذا كان ذلك ضروريًا فيجب أن يَتم في أواخر فصل الشتاء أو أوائل فصل الربيع قبل أن تتساقط الأوراق. وقد تعاني نباتات البلوماريا من مشاكل وأمراض قليلة مثل الذباب الأبيض والبق الدقيقي، وتكون لسوس العنكبوت، ولكن يمكن استخدام صابون الحشرات للسيطرة على هذه الآفات.

البلوماريا Plumeria obtusa

أشجار البلوماريا تعد الدولة الاستوائية وشبه الاستوائية مثل أمريكا الوسطى وجزر البهاما وجزر الأنتيل الصغرى، حيث تنمو في المناطق الدافئة والحارة ولا تستطيع انخفاض الحرارة دون ٤ درجة مئوية أو الصقيع وتتساقط أوراقها وتتعرض للموت، بينما تحافظ على أوراقها الخضراء في البيئة الدافئة. يلاحظ مؤخرا انتشار هذه الأشجار البلوماريا بشكل واسع في المنطقة المدارية فهي تعد من أشجار الزينة المميزة بسبب ازهارها الرائعة الجمال ذات الالوان المختلفة والساحرة من اللون الأبيض والزهري والأصفر والتي تظهر بشكل كرة حيث تجتمع معاليق الأزهار في نقطة واحدة لتظهر بشكل مميز جدا.  عدد بتلات كل زهرة هو خمس بتلات ذات استدارة رائعة تميز الزهرة. وتظهر هذه الأزهار من بداية شهر يونيو حتى نهاية نوفمبر اي مع بداية موسم البرد.وهبي أزهار عطرية فواحة وتنتشر رائحتها خاصة أثناء الليل مما يجذب الحشرات اليها.

طول شجرة البلوماريا Plumeria obtusa يصل إلى ٨ أمتار بينما تمتد على مساحة ٦ امتار وهي تمتاز بسرعة النمو. وهي من النباتات غير منتظمة الشكل يمكن تربيتها على شكل شجرة بساق واحدة ذات ارتفاع متوسط ولكن يجب أن تكون قادرة على تحمل وزن تاجها لأن الساق لا تتمتع بالصلابة العالية ويمكن ان تحصل على تاج مظلي الشكل عند اكتمال نموها.

اوراق البلوماريا Plumeria obtusa جلدية خضراء قاتمة بيضوية الشكل لامعة ذات شكل بيضوي وتأخذ شكل حلزوني على الفرع ويصل طولها عادة الى ٢٥ سم  تتساقط هذه الاوراق عند تعرضها للبرد أما في المناطق الدافئة فتبقى على الأشجار محافظة على جمال الشجرة وشكلها. أشجار البلوماريا Plumeria obtusa  هشة ويمكن ان تتعرض للكسر بسهولة عند تعرضها للرياح لذلك يجب زراعتها بعيد عن أماكن هبوب الرياح القوية اضافة الى حبها للشمس لذلك يجب تعريضها لاشعة الشمس الكاملة والمناطق شبه الظل.

يمكن لنبات البلوماريا ان يتحمل انخفاض رطوبة التربة بشكل جيد ولكنه غير قادر على تحمل الجفاف وانخفاض الحرارة لفترات طويلة ويفضل زراعته في التربة المتوسطة الرطوبة جيدة التصريف والتهوية بعيدا عن تراكم كميات المياه حوى الجذر لمنع اصابته بالعفن او الموت.

يفضل زراعة نبات البلوماريا في تربة غنية بالمواد العضوية وان يتم تسميدها بشكل دوري اضافة الى الري المنتظم لتنمو بشكل صحي وسريع.

تم زراعة البلومارؤا في اماكن متعددة في السعودية ودول الخليج بسبب تحملها لدرجات الحرارة وقدرتها على النمو في التربة شبه الجافة .تتم حماية النبات من الصقيع عن طريق نقلها الى مكان دافئ للحفاظ عليها خلال فصل الصقيع والبرد.

البلوماريا Plumeria obtusa

البلوماريا Plumeria obtusa

زراعة البلوماريا Plumeria obtusa والاهتمام بها

 

تعد نباتات البلوماريا  اوبتوسا من النباتات التي تتكاثر بالتعقيل  حيث يتم أخذ قطع من السيقان بحيث تكون مناسبة لتكون بداية لنبات جديد من حيث السماكة والطول فلا تتجاوز ١٥سم. تجرد من الأوراق ويكون  القطع من جهة مستوي بينما يكون من الجهة الثانية مائل.تترك العقل فترة لتجف حوالي ١٠ ايام وذلك قبل غرسها، يتم غمسها في محلول يحوي هرمون النمو ليسرع عملية نمو الجذر ثم توضع في خليط من الكمبوست مع الرمال الخشنة. وتحتاج عملية الانبات فترة اسبوعين تقريبا لتبدأ الجذورتشق طريقها في التربة وبراعم الأوراق  تظهر على  العقلة. يجب الاهتمام بري العقلة بشكل منتظم دون إسراف لمنع إصابتها بالعفن. وتتم عملية التعقيل عادة في الفترة بين فبراير ومايو.البلوماريا Plumeria obtusa تحتاج الى التسميد كل٤ ويفضل السماد العضوي والسماد الغني بالفوسفور فهو يساعد على اكثر الإزهار في النبات.ان الاهتمام بالري والتسميد إضافة للتعرض لأشعة الشمس هي عوامل مهمة لنبات البلوماريا اوبتوسيا. يجب الانتباه جيدا لكمية الماء التي تستخدم بري البلوماريا فيتم تخفيض عملية الري في فصل الخريف وايقافه مع بداية الشتاء وخلود الشجرة للسبات الشتوي.إضافة الى  إبعادها عن الرباح وتعريضها الجيد لأشعة الشمس.تتم عملية التخصيب بشكل دوري كل أسبوعين تقريبا خلال موسم النمو فيتم اضافة اسمدة الفوسفور لزيادة الأزهار وتحفيزها على النمو.نادرا ما يتم تقليم الشجرة ويتم عادة في نهاية الشتاء وبداية الربيع لمنع صقيع الفرع.

نبات البلوماريا لا ينتج عادة بذور غير صالح للإنتاج لذلك لا يعتمد عليها في تكاثر هذا النبات.

في حال تم الزراعة بالمنزل يجب ان تجمع البذور بعد انفتاح كبسولة الثمرة وزراعتها بشكل سطحي غير عميق.

يعاني نبات البلوماريا Plumeria obtusa من العديد.من الأمراض والآفات مثل البق الدبقي والذباب الأبيض وسوس العنكبوت ويمكن التخلص منه باستخدام صابون الحشرات.

كما تعاني من الديدان القارضة والرخويات وتستخدم الطفيليات المفترسة للقضاء على هذه الحشرة.

 

فوائد البلوماريا Plumeria obtusa

تستخدم البلوماريا كنوع من أنواع الزينة بسبب منظرها السحر وأزهارها الجميلة العطرة التي تجذب الحشرات والنحل وتعتبر من النباتات السامة فهي تنتمي لفصيلة الدفلة   لذلك يفضل منع الحيوانات من تناول أوراقها وثمارها. كما تستخدم ازهارها العطرية صناعة بعض مستحضرات التجميل ولم يذكر لها فوائد طبية وصناعية فاخشابها سهلة الكسر.

Plumeria obtusa

Plumeria obtusa

يعد نبات البلوماريا Plumeria obtusa من نباتات الزينة المميزة ذات الأزهار الجميلة والساحرة  بألوانها المتعددة الجميلة والروائح العطرية الفواحة  ولكن هذه الاشجار لا تتمتع بالظل الوافر لذلك تعد من ضمن شجيرات الزينة الجانبية في الطرقات والحدائق ويمكن زراعتها داخل حديقة المنزل للاستمتاع بمنظرها الجميل .